recent
أخبار ساخنة

بيرقدار ... طائرة تركية تغير موازين الحرب

" بيرقدار " ... طائرة مسيرة من الصناعة التركية تغير موازين الحرب في سوريا وليبيا .


طائرة مسيرة بدون طيار تركية الصنع , الطائرة التي كسرت هيبة الجيش الروسي في سوريا وكانت سببا في تغيير موازين الحرب في ليبيا , كما اغتالت كبار القادة في حزب ال pkk .

قام بصناعة الطارئرة " سلجوق بيرقدار " الذي يكون صهر أردوغان والأول في الصناعات المتطورة التركية .

تمت صناعة الطائرة في عام 2005 من قبل سلجوق بيرقدار الذي يبلغ من العمر 26 عاما , سلجوق بيرقدار الحاصل على شهادة الماجستير من جامعة بنسلفانيا الامريكية .

المحاولات الأولى لصناعة الطائرة بائت بالفشل , وفي تلك الأثناء كان رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان قد عاد من زيارة فاشله من أمريكا وكانت لشراء طائرات مسيرة أمريكية , الا أن الكونجرس الأمريكي رفض طلب أردوغان بسبب الحظر الأمريكي المفروض على تركيا عام 1975 بسبب غزو تركيا لجزية قبرص , وكان هذا من أهم الأسباب لتبيني أردوغان لمشروع صناعات الطائرات المسيرة .

فبعد العديد من المحاولات التي بائت بالفشل بصناعة الطائرة " بيرقدار " , فقد انقطع الاتصال بينها وبين مركز القيادة مرات عديدة , وفشلت في تنفيذ مهامها الكثير من المرات , كما أنها كانت غير محصنة من الاستهداف , والأدهش من هذا كله أن الشركة التي تعمل على تصنيع الطائرة هي شركة تعمل في تصنيع قطع الغيار للسيارات لكن بالرغم من كل المحاولات الفاشلة في البداية أصبحت من أقوى  الطائرات المسيرة والتي منحت تركيا يدا قوية في صراعات الشرق الأوسط .
بيرقدار بعد ما حصل على الماجستير عاد الى تركيا والتحق بشركة عائلته " بيرقدار ماكينا " التي تختص في صناعة مكونات السيارات والتي كانت تعمل على تصنيع سيارات تركية محلية , لكن سرعان ما غيرت الشركة نشاطها بعد فوزها بمناقصة طرحها الجيش التركي لتصنيع نموذج لطائرة مقاتلة بدون طيار .

وبعد 10 سنوات تغلغل فيها الكثير من المحاولات التي بائت بالفشل , نجح بيرقدار عام 2015 من صناعة نسخة ناجحة من طراز " بيرقدار TB2 " والتي يمكنها التحليق على ارتفاع 8000 متر والطيران لمدة 24 ساعة متواصلة بحموله تصل الى 150 كج .

كما منحت الطائرة " بيرقدار TB2 " تركيا مكانة بعد ما تصدرت المركز السادس عالميا في مجال صناعة الدرونز بعد الولايات المتحدة وإسرائيل والصين وباكستان وإيران .

الطائرة بيرقدار منحت تركيا حصة في سوريا , فبعد مقتل 33 جنديا تركيا في مدينة إدلب السورية في 28 شباط الماضي , بدأت تركيا عملية جديدة بطلها طائرات بيرقدار , استهدفت فيها تركيا اجتماعا أمنيا لقيادات من قوات النظام السوري وآخرين من حزب الله اللبناني مما أدت الى مقتل 10 قيادات , واستمر القصف بعدها حاصداً عشرات الآليات العسكرية وجنود النظام السوري .


google-playkhamsatmostaqltradent