recent
أخبار ساخنة

علماء يقولون : من المتوقع أن يكون هناك ثلج في هذا الصيف ... الشمس في ادنى فترات نشاطها .

علماء يقولون : من المتوقع أن يكون هناك ثلج في هذا الصيف ... الشمس في ادنى فترات نشاطها .

تزامنا مع ما يجري على وجه الأرض من ركود بسبب انتشار فيروس كورونا ، يبدو أن الشمس تواجه أكبر فتره انحسار لها بنشاطها أيضاً .

كما حذر خبراء الفلك من أن الشمس على وشك الدخول في أطول فتره سبات لها ، منذ بدء رصيد نشاطها ، وذلك بسبب اختفاء البقع الشمسيه من على سطحها كلياً .

وبحسب بيان نشرته صحيفه " ذا صن : البريطانيه عن الاخصائي في علم الفلك الدكتور " توني فيلبس " إن الطاقه الشمسيه في حدها الأدنى ، كم أن المجال المغناطيسي للشمس ضعيف جدا وهذا ما يسمح بدخول أشعه كونية إضافيه الى النظام الشمسي .

كما حذر الدكتور فيليبس من أن الاشعه الكونيه الزائده قد تشكل خطراً على صحه رواد الفضاء و المسافرين عبر اجواء القطبين ، وقد تؤثر على الكيمياء الكهربائيه في الغلاف العلوي الجوي للأرض .

 كما نشرت وكاله الفضاء الامريكيه ناسا بيان لها قالت فين انها تخشى ان يكون هناك تكرار ظاهرة " Dalton minimum " ، والتي قد حدثت في وقت سابق ، واسفرت حينها عن فترات من البرد الشديد ادت الى تلف المحاصيل الزراعية و مجاعات و انفجارات بركانيه قويه .

وبسبب تلك الظاهره منخفضت درجات الحراره الى مايقارب 2 درجه مئويه على مدار 20 عاماً ، مما سبب انهيار عملية انتاج الغذاء على مستوى العالم .

وسببت هذه الظاهره أيضاً ما سمي ب " عام من دون صيف " وذلك في عام 1816 هنا تساقط الثلج خلال شهر تموز .

كم ثار بركان جبل تامبورا في اندونيسيا حينها ، ويعد هذا البركان أكبر ثوران بركاني خلال آخر ألفي عام ، واسفر عن مقتل 71 ألف شخص .

كما غابت البقع الشمسيه خلال هذا العام بنسبه 76% من الوقت ، وهو ثاني أعلى معدل بعد العام الماضي حيث غابت البقع بمعدل 77% .

واذا مكتب الارصاد الجويه البريطاني الجمعيه الملكيه الفلكيه الى عدم الخوف والذعر ،  واعتبر ما يحدث حاله طبيعيه لا تستوجب القلق ولاسيما ان الشمس تمر في دوره نشاط متباينه كل 11 عاما او نحو ذلك .

كما انه كلما قل عدد البقع الشمسيه من خفض نشاط الشمس وزياده فرص العواصف الرعدية والاضطرابات على الأرض .

كما أن العالم في مكتب الأرصاد الجويه البريطاني " ستيفن نايت " يعتقد أن تراجع النشاط الشمسي سيكون محدود التاثير ، وأضاف : من المحتمل أن يكون التأثير على مستوى درجه الحراره العالميه ، مما يجعلها أكثر بروده ، لكن ليس إلى ما دون 20 درجه مئويه .

يشير العالم المختص في المناخ أن هذا التراجع لا يعني نهايه ظاهره الاحتباس الحراري التي لديها تاثيرات اكثر ديمومية من ذلك بكثير .

ليصلك كل جديد ... اشترك بقناتنا على التلكرام... https://t.me/albaladdnews



شاهد أيضاَ : بعد رفع القيود عن صالونات الحلاقة تأكيد اصابة 26 حلاقاً بفيروس كورونا في تركيا .
google-playkhamsatmostaqltradent