recent
أخبار ساخنة

انتحار تاجر صرافة في مدينة حلب بعد خسارته 400 الف دولار في يوم واحد بسبب هبوط الليرة السورية .

انتحار تاجر صرافة في مدينة حلب بعد خسارته 400 الف دولار في يوم واحد بسبب هبوط الليرة السورية . 


قام تاجر سوري في مدينة حلب بالانتحار بسبب خسارته مبلغ 400 ألف دولار أمريكي في يوم واحد بسبب تدهور سعر صرف الليرة السورية . 

ونشرت العديد من الصحف العربية أن تاجر عملات سوري في مدينة سرمدا , أقدم على الانتحار بالسم , وذلك بعد الانهيار الاخير لسعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار وباقي العملات الأجنبية , فقد وصل سعر الليرة السورية 3000 آلاف ليرة مقابل الدولار الواحد . 

الصراف " مطيع عطيه " صاحب محل صراف في سرمدا , انتحر بشربه كمية كبيرة من مادة سامة معروفة باسم " حب الغاز " مما تسبب بوفاته على الفور . 

وذكر احد أقارب الضحية أن إقدام عطية على الانتحار جاء بعد خسارته مبلغاً كبيراً من المال , حيث أنه باع مبلغ كبير من الدولارات عندما كان سعر الدولار الواحد يساوي 2200 ليرة سورية , وبعدها هبط سعر الصرف ل 3800 ليرة سورية لكل دولار أمريكي , مما جعل التاجر يفقد صوابه وجعله يصاب بحالة من الهستيريا . 

وما زالت الليرة السورية تعاني من تدهور في سعرها مقابل باقي العملات الأجنبيرة والدولار , في ظل الأزمة الاقتصادية التي تشهدها سوريا وخاصة بعد تطبيق قانوق قيصر الأمريكي . 
google-playkhamsatmostaqltradent