recent
أخبار ساخنة

عاجل : لبنان يرفض استقبال مواد كيميائية مستوردة للنظام عبر مرفأ بيروت .

لبنان يرفض استقبال مواد كيميائية مستوردة للنظام عبر مرفأ بيروت .


قامت وزارة الدفاع اللبنانية بمنع إنزال باخرة تحتوي مواد كيميائية مستوردة لصالح النظام السوري، في مرفأ بيروت .


كما أصدر المكتب الإعلامي لنائبة رئيس مجلس الوزراء وزيرة الدفاع في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، زينة عكر، أن الوزيرة تسلمت مراسلة من وزارة الأشغال العامة والنقل اللبنانية، تتعلق "باستيراد مواد كيميائية إلى سوريا عبر المرافئ البحرية اللبنانية لنقلها إلى أراضيها (ترانزيت) .


حيث أن الشحنة قادمة من الصين إلى لبنان بواسطة الباخرة "MSC MASHA 3"، وتضم حمولتها عشرة مستوعبات تحوي مادة "سلفيد الصوديوم" إلى جانب 350 مستوعباً محملة ببضائع لتجار لبنانيين .


وأشار البيان إلى أن المديرية العامة للنقل البري والبحري اقترحت السماح للسفينة بالدخول الى مرفأ بيروت، على أن يقدم وكيل السفينة تعهداً بعدم إنزال المستوعبات التي تحتوي المادة الكيميائية بالمرفأ، وأن يقدم طلباً جديداً لا يتضمن أي إشارة الى تلك البضائع، وهو ما وافقت عليه وزارة الأشغال العامة.


وفي النهاية وافقت وزارة الدفاع وقيادة الجيش اللبناني، على تفريغ حمولة الباخرة، مع منع إنزال المستوعبات العشرة التي تحتوي المواد الكيماوية وإبقائها على متن الباخرة، وفق آلية تقوم على الطلب من الأجهزة الأمنية.


وشددت على ضرورة تفتيش كل مستوعب سيتم إنزاله في مرفأ بيروت من حمولة التجار اللبنانيين، للتأكد من خلوه من "سلفيد الصوديوم" أو أي مواد كيمائية أخرى ملتهبة أو خطرة .


كما أن "سلفيد الصوديوم" هو مركب كيميائي يستخدم في صناعة اللب والورق ومعالجة المياه وصناعة النسيج والعديد من عمليات التصنيع الكيميائي، بما في ذلك إنتاج المواد الكيميائية للمطاط وأصباغ الكبريت واستخراج النفط وغيرها.


إقرأ أيضاً : عاجل : واشنطن : عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بعيدة المنال .


أكدت الولايات المتحدة الأمريكية ، أن الظروف في سوريا لا تسمح  بعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم ، معتبرة أنها "في الواقع بعيدة المنال".


وخلال فعالية دولية بجنيف حول اللاجئين والنازحين السوريين ، نظمتها "هيئة التفاوض السورية"، قال القائم بأعمال بعثة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة، " مارك كاسايرن "، إن بلاده "تعارض أي جهود للضغط على السوريين للعودة إلى ديارهم قبل استيفاء هذه الشروط".


وقال كاسايرن: "أريد أن أكون واضحاً للغاية بشأن هذه النقطة، عودة الاجئين يجب أن تكون طوعية، وعن دراية كاملة، كما يجب أن تكون بأمان وكرامة إلى موطنهم الأصلي أو مكان يختارونه".


واعتبر المسؤول الأمريكي، أنه "طالما أن نظام الأسد يتجاهل بشكل فعال كل جانب من جوانب قرار مجلس الأمن رقم 2254، فمن غير المحتمل أن نشهد تقدماً كبيراً في الظروف التي تؤدي إلى عودة اللاجئين على نطاق واسع".


وأشار إلى أن "الحل الدائم للصراع السوري الذي سيساعد في تمهيد الطريق لعودة مستدامة للاجئين، ممكن فقط من خلال العملية السياسية المحددة في قرار مجلس الأمن رقم 2254".


وأكد أن الولايات المتحدة، ستبقى ملتزمة بدورها في تقديم المساعدة للشعب السوري، وستستمر في "دعم الشعب السوري إلى أن يحين الوقت الذي يتمكن فيه السوريون من العودة إلى ديارهم طوعاً وبأمان وكرامة".

google-playkhamsatmostaqltradent