recent
أخبار ساخنة

تصريحات هامة من الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

 تصريحات هامة من الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان “


أوضح الرئيس اردوغان أن قسم السدود لديهم قد جفت بشكل تام، لذلك يجب علينا جميعاً البدء بأخذ التدابير لمواجهة خطر الجفاف...


و قال أردوغان: نحن نواجه خطر الجفاف الشديد و علينا توفير المياه في كل منطقة..


و أشار أنهم نجحوا في الحد من انتشار فيروس كورونا بفضل الإجراءات المشددة التي تم اتخاذها الفترة الماضية...


و أوضح أنه سيتم تخفيف الإجراءات والتدابير بما يخص كورونا والتركيز على اللقاح...


و قال إنه قد وصل 3 مليون جرعة من اللقاح الصيني وما تزال المفاوضات مع ألمانيا جارية بهذا الصدد...


و بشر أن الاصابات بالانخفاض بدأت بالانخفاض نتيجة التدابير والقيود المفروضة...


و أشار أن المرحلة الأولى من اللقاح يوم الخميس أو الجمعة القادم...


و أكد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية للوقاية من كورونا.


إقرأ أيضاً : جريدة معارضة تكشف عن شخص متهم بجرائم و انتهاكات ضد الشعب السوري و موالي لنظام الأسد يعيش في ألمانيا ...


قالت جريدة “زمان الوصل” إنها حصلت على معلومات تفيد بوصول شخص متهم بارتكاب انتهاكات و جرائم ضد السوريين، يدعى (يحيى زكريا الزرزور) إلى ألمانيا قبل عدة أشهر...


 المشتبه به من (مواليد عام 1992)، و ينحدر من عائلة معروفة بولائها الشديد لنظام المجرم الاسد وانضم الكثير منها إلى قواته العسكرية والأمنية وميليشياته الطائفية....


وانخرط “يحيى الزرزور ” المولود في مدينة درعا مبكرا في صفوف قوات الأسد بدافع طائفي، وذلك مع اندلاع الثورة السورية في محافظة درعا، التي كان يقيم فيها حيث قام بالمشاركة بعمليات القمع والاعتقال التي طالت عدد من المتظاهرين العزل والمعارضين لنظام الأسد في مدينة درعا...


ثم في وقت لاحق، انضم إلى صفوف الميليشيات الشيعية الطائفية المدعومة من إيران...


 وشارك بأعمال عسكرية معها في مناطق مختلفة من سوريا أبرزها منطقة “القلمون” في ريف دمشق...


تقول الجريدة، إنه مع انحسار رقعة المعارك الدائرة في سوريا، وسيطرة قوات نظام أسد على محافظة درعا، قرر المشتبه به مغادرة سوريا، وذلك في عام 2019 متوجهاً إلى تركيا، ومنها إلى ألمانيا طلباً للجوء، معتقدا أنه سينجو من جرائمه التي ارتكبها بحق الشعب السوري...


ويمكن لتقارير كهذه أن تساهم في الدفع بملف محاكمة مجرمي الحرب الموالين لنظام الأسد في اوروبا...


ففي نيسان الماضي بدأت محكمة ألمانية، محاكمة اثنين من مسؤولي نظام أسد السابقين، بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في سوريا.


كان الأول رئيس فرع التحقيق في أمن الدولة لدى المخابرات السورية العقيد السابق المجرم “أنور رسلان”. أما الأخر فهو المجرم “إياد الغريب”، مسؤول في جهاز أمن النظام....


كما سحبت إدراة الهجرة واللجوء الألمانية، مؤخرا، حق اللجوء من السوري المؤيد لنظام أسد “كيفورك ألماسيان”. وجاء قرار إدارة الهجرة واللجوء بعد تحقيق صحفي قامت به مؤسستان ألمانيتان حول ألماسيان بحزب البديل من أجل ألمانيا الشعبوي المناهض للاجئين.

google-playkhamsatmostaqltradent