recent
أخبار ساخنة

توقعات بحظر تجوال لمدة أربعة أيام في تركيا ... التفاصيل الكاملة .

( توقعات ) بحظر تجوال لمدة أربعة أيام في تركيا ...


حسب مصادر فإنه من المتوقع أن تفرض السلطات التركية حظر تجول مدته أربعة أيام...

  يبدأ مساء الخميس 22 نيسان وينتهي فجر الثلاثاء 27 نيسان كما حصل في العام الماضي و ذلك في إطار مواجهة فيروس كورونا المستجد...


لا سيما في خضم عدم الإستقرار في أعداد الإصابات...

إذا بدأ عدد الإصابات في اليومين الماضيين بالنزول و لكنه عاد اليوم للصعود إذ تسجلت أكثر من 61000 إصابة و 346 وفاة و يجدر بالذكر أنه أكبر عدد وفيات في يوم واحد إلى الآن...



و يذكر أن يوم الجمعة 23 نيسان يكون (عيد السيادة الوطنية و عيد الطفل) عطلة رسمية في تركيا.


إقرأ أيضاً : مسجد باكستاني بتصميم تركي ( الملك فيصل ) .... خطوة تركية للحصول على الزعامة الإسلامية واحياء الدولة الثمانية ... تعرف عليها .


بدأت فكرة بناء المسجد عام 1966 ، عندما زار الملك فيصل عاهل المملكة العربية السعودية العاصمة الباكستانية أباد ، حيث تم انشاء مناقصة شارك فيها مهندسين من 43 دولة حول العالم . 


مسجد " الملك فيصل " تم بناءه بتصميم مميز عن باقي المساجد في باكستان ، كما يعد من أبرز الرموز الاسلامية في باكستان ، حيث أن بناء المسجد استغرق 10 سنوات من عام 1976 حتى عام 1986 ، بتكلفة تقدر ب 120 مليون دولار كان قد تبرع بها الملك فيصل بشكل كامل .


النفوذ التركي الإسلامي :

اشتهرت تركيا ببسط نفوذها وسيطرتها ورفع رايتها عن طريق بناء المساجد ودعم المدارس الدينية وترميم التراث العثماني حول العالم ، حيث أن مسجد الملك فيصل يعد اعلاناًَ من تركيا على قدرتها على تشييد المساجد الضخمة حول العالم ، وكل هذا من خلال مؤسسة " ديانيت " التابعة لمديرية الشؤون الدينية التركية ، والتي أنشئت عام 1924 لنشر نسخة علمانية من الاسلام ، كما تهتم بالأئمة والخطباء وتخصص لهم رواتب ، كما توفر المناهج الدينية وتفسر المبادئ الاسلامية . 


فقد قام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان " الذي يتبع المذهب الاسلامي في حكمه وقراراته وادارته " بافتتاح العديد من المساجد الضخمة حول العالم ، أحدها في تيرانا عاصمة ألبانيا ، ومركز " ديانيت في أمريكيا " الذي يعد مسجداً ومركزاً ثقافي في آن واحد كما يعتبر أكبر مجمع اسلامي في النصف الغربي من الكرة الارضية ، كما افتتح أكبر مسجد في أوربا في مدينة كولونيا الألمانية ، كما يخطط لبناء المزيد من المساجد حول العالم . 


كما أن مؤسسة " ديانيت " أصبحت تعمل في أغلب أنحاء العالم ، من أوروبا إلى أفريقيا وآسيا وأمريكية اللاتينية ، لتقدم خدماتها الدينية مثل تنظيم رحلات الحج و نشر الكتب الدينية وتترجم القرآن الكريم إلى العديد من اللغات وتثقف الدعاة وتوفر المناهج الأسلامية للطلاب حول العالم . 


بالإضافة إلى تقديم الإغاثة الإنسانية من طعام وشراب واللوازم الطبية وحفر الآبار وتطوير البنية التحتية كالمدارس والمشافي والعديد من المساهمات الخيرية ، هي ومجموعة من المؤسسات التركية التي تنشط في هذا المجال ، وخاصة في الأماكن التي كانت تابعة للدولة العثمانية . 


حيث أنه حسب ما نشرت المؤسسة " أنها أنفقت أكثر من مليار دولار أمريكي لأغاثة الصومال " . 


كما تعمل تركيا على استقطاب الطلاب من حول العالم ليتم تدريسهم بمدارس أمام وخطيب التركية ، التي تنتشر بكثرة بكل الولايات التركية . 


إلا أن الدول العربية كان لها النصيب الأقل من هذا كله ، لأن أغلبها التي كانت تحت الحكم العثماني ما زالت تفكر بأن العثمانيين هم احتلال وقوة إمبريالية ، كما أن الكثير من الأتراك ما زالوا يرون أن الدول العربية خائنة تحالفت مع بريطانية والغرب لإسقاط الدولة العثمانية خلال الحرب العالمية الأولى ، كما أن حزب العدالة والتنمية بقيادة أردوغان منذ أن تولى الحكم في تركيا عمل على أنهاء هذه الخصومة بين العرب والأتراك على حد سواء . 

google-playkhamsatmostaqltradent