recent
أخبار ساخنة

الكابوس الإسرائيــلي..تطور الصناعات العـ.ـسكرية الفلسطينية..

 الكابوس الإسرائيــلي..تطور الصناعات العـ.ـسكرية الفلسطينية..



بحسب ما قالت صحيفة عاموس هرئيل - هــأرتـــس الصهيونية: فإنه و من خلال الجولة الأخيرة من القـ.ـتال في غــــزة، سجلت حمـ.ــاس و المقاومة الفلسطينية إنجازًا عمليًا هامًا يتمثل في النطاق والكم الهائل لإطـ.ـلاق الصـ.ـواريخ والقـ.ـذائف


و قد حظي هذا الإنجاز بتقدير واهتمام كبير من قبل المتخصصين في الجانب "الإسرائيلي" إذ نجحت حمـ.ـاس والجــهاد إلى حد ما في تطوير صناعة عسكرية محلية ومستقلة في قطاع غزة - يعرّفونها في المنظومة الأمنية "الإسرائيلية" بأنها "الصناعات العسـ.ـكرية الفلسطينية".


الجدير بالذكر أنهذا حدث بالضبط في السنوات التي أغلقت فيها مصر بتحريض من "إسرائيل" بشكل شبه كامل الحدود مع قطاع غزة بما يقلص نطاق تهريب الأسلـ.ـحة إلى الحد الأدنى - 


و بحسب المعلومات المتداولة فإن وسيلة صنع الأسلـ.ـحة ليست بدائية، بل يعملون بخطة منظمة لإنتاج الأسلـ.ـحة وقد تجاوز جزء منها بالفعل الخطوط الصناعية الدولية و هذا يدل على مهارة المهندسين الموجودين لدى حمـ.ـاس و براعتهم.


يقول الإسرائيليين: (هذا ليس عدو يمكن التقليل من شأنه، و يجب الحذر منهم.


و في المنظومة الأمنية يتابعون بقلق جهدين رئيسيين من حـ.ـمـاس..

 الأول جهود إنتاج المزيد من الصـ.ـواريخ بعضها لمدى أطول أو أكثر فتكًا، لا سيما أن قطاع غزة يمتلك ما يكفي من المعرفة التكنولوجية لهذا الغرض وقد انتقل إنتاج هذه الصـ.ـواريخ إلى الخطوط الصناعية، كما أجرت حـ.ـمـاس عشرات تجارب إطـ.ـلاق الصـ.ـواريخ لاختبار تقدم الإنتاج ...

و أما الثاني فمحاولة الوصول لتطوير صواريخ دقيقة إذ يدركون أن الدقة لها أهمية استراتيجية يمكنها من ضرب مواقع حساسة مثل مطار بن غوريون وقواعد سـ.ـلاح الجو ومحطات الطاقة والموانئ التي تم قصفها أثناء المعارك الأخيرة في غزة.

google-playkhamsatmostaqltradent