recent
أخبار ساخنة

هل ستفتح اجازات العيد إلى سورية؟(توقعات من بعض المعنيين بالأمر).

 هل ستفتح اجازات العيد إلى سورية؟(توقعات من بعض المعنيين بالأمر).



قال بعض الناشـطين و المعنيين بشـؤون اللاجـئين السوريين فـي تركيا، أنهم يتوقعون فتح المـعابر أمام من يودون قضاء إجازة العيد المقبل في بلادهم، (في حال استقر الوضع الصحي واستمرت الإصـابات بالنزول.


و الجدير بالذكر أن الداخلية التركية أو مديرية الهجرة أي بيان بخصوص الأمر حتى اللحظة، كما أن المعابر الحدودية من الجانب السوري لم تتناول حتى الآن أي خبر عن إمكانية فتحها لقضاء عطلة العيد.


و في هذا الصددقال المعني بشؤون اللاجئين في تركيا (أحمد جميل نبهان) “أنه إن سارت الأمور على هذا النحو المرجو من إنخفاض حالات كورونا، فترقبوا فتح إجازات العيد إلى سوريا وإتاحة رابط حجز مواعيد إجازات العيد في الأيام القريبة القادمة.


 و قد حدد يوم الاثنين المقبل لهذا الأمر”.


و الجدير بالذكر أن إصابات كورونا في تركيا بعد تدنيها لما يقارب ال 5000 إصابة يوميا عادت للارتفاع و تم تسجيل 6408 إصابات اليوم


إقرأ أيضا: ثاني أكبر سد في تركيا على وشك الانهيار و خطر غرق محافظات عراقية و سورية...ماصحة الخبر؟؟


ما حقيقة انهيار سد إليسو؟:


تداولت مأخرا بعض الصفحات على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، خبرًا قالو أن مصدره الإعلام التركي مفاده حدوث انهيار جزئي في سد إليسو المائي في تركيا و الشي يقع على نهر دجلة.


 و قد قال الناشرون أن ذلك سيؤدي لغرق مدن عراقية وسورية خلال الأيام المقبلة.


و الجدير بالذكر أن الخبر المتداول زائف تماما، إذ أنه لم تذكره أيّة مصادر رسمية تركية .


  و أيضا وزارة الزراعة والغابات التركية، المعنية بإدارة وتشغيل السدود، تبين أنّها لم تتحدث عن أي خبر عن تعرض السد للانهيار.


و من جانبه نفى القيادي في حزب العدالة والتنمية، "يوسف كاتب أوغلو"، في تصريح عن الخبر، مؤكدًا زيفه وأنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها تداول هذه الأخبار الزائفة عن هذا السد بالذات.


و الجدير أن آخر خبر متعلق بأعمال صيانة للسد كان بتاريخ 3 يونيو/حزيران الجاري و كان عن أعمال ترميم جرت في أحد القصور التاريخية التركية القريبة من سد "أليسو" حتى لا يتأثر من عمل السد.

ما عمل سد إليسو و متى تم تدشينه ؟:

و يُذكر أن سد إليسو هو سد "كهرمائي" (بعمل في توليد الطاقة الكهربائية على المياه) و يعد ثاني أكبر سد في تركيا.


و قد تم تدشينه في شهر فبراير/شباط من العام 2018،و بدأت عملية ملء خزانه المائي في 1 يونيو من السنة نفسها.

google-playkhamsatmostaqltradent