recent
أخبار ساخنة

بالصور ... جريـ.ـمة تهز مصر ... قام باغتـ.ـصاب ابنته وبعد أن القـ.ـوا القببـ.ـض عليه حاول الانتـ.ـحار في المحـ.ـكمة بطريقة غريبة

بالصور ... جريـ.ـمة تهز مصر ... قام باغتـ.ـصاب ابنته وبعد أن القـ.ـوا القـ.ـبض عليه حاول الانتـ.ـحار في المحـ.ـكمة بطريقة غريبة 



نشرت وسائل إعلام مصرية أن رجلاً بالغ من العمر 42 عاماً قامت ابنته بتقـ.ـديم بـ.ـلاغ ضـ.ـده لقيامه باغتـ.ـصابها ، في محافظة البحيرة المصرية . 


حيث أن المتـ.ـهم حاول الانـ.ـتحار من محـ.ـكمة " كفر الدوار " ، فقد قام بالقفزمن الطابق الرابع أثناء وجوده في المحـ.ـكمة . 


وبالرغم من أنه تعرض إلى العديد من الأصـ.ـابات والكدمـ.ـات ، إلا أنه سـ.ـقط على سيارة كانت أسفل المحـ.ـكمة ولم يمـ.ـت . 


ليقوم رجال الشـ.ـرطة في المحكمة بالقـ.ـبض عليه مرة أخرى وتم نقله للمـ.ـستشفى ليتـ.ـلقى العـ.ـلاج اللازم ، وسيتم استئـ.ـناف المحـ.ـكمة بعد خروجه من المسـ.ـتشفى . 




...............................................................

من أرض الحرب إلى السماء مباشرة...فتاة سورية تحلق في سماء اوربا كأول "طَيارة"سورية ما قصتها و ما هي الصعوبات التي تجاوزتها.(فيديو)



"أرغب بالحصول على رخصة تجارية ثم يوما ما سأتمكن من الهبوط بطائرة في سوريا"...هذا ما قالته اللاجئة السورية ذات ال22 ربيعا الشابة الدمشقية "مايا غزال" (22 عاما) بعد أن أنهت أول رحلة فردية لها بالطائرة. 


حيث أن مجلة “فوغ” البريطانية نشرت مقالاً حول اللاجـ.ـئة السورية، مايا غزال البالغة من العمر 22 عاماً، من مدينة دمشق، سلطت المجلة فيه الضوء على قصتها، منوهة إلى أنها أول طيـارة من بين اللاجـئات السوريات.


و قد نجحت غزال في تحقيق حلمها حيث أنها عملت بجد منذ لحظة وصولها إلى بريطانيا لتطوير مهاراتها في اللغة الإنكليزية كي تحقق حلمها في تخصص هندسة الطيران بجامعة برونيل. 


و أضافت: 

يوما ما سأرغب بأن أتمكن من الهــبوط بـطائـرة في سوريا.. أنا الآن مواطنة بريطانية،هذا المكان الذي تحققت فيه طمـوحاتي و أحلامي و تحولت إلى واقع وسأكون ممتنة لذلك للأبد.


كم أكدت أنها لن تتنازل عن جنـسيتيها السورية..و أوضحت أنها فخورة جدا بنفسها”.

كما دعت الدول و خاصة الأوربية لمنح اللاجئين الفرص والحقوق الأساسية، بما يشمل الرعـاية الصـحية والمياه النـظيفة و أهمها التعليم، معتبرة أنهم سيكونون بمثابة استثمار إيجابي لتلك الدول.


الجدير بالذكر أن المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين اختارت غزال لتصبح سفيرة للنوايا الحسنة.

google-playkhamsatmostaqltradent