recent
أخبار ساخنة

الفيديو و"الحصري" انفاق على طول الحدود التركية قامت بحفرها قـ.وات سوريا الديمقراطية "الكردية" شمال سوريا.

 الفيديو و"الحصري" انفاق على طول الحدود التركية قامت بحفرها قـ.وات سوريا الديمقراطية "الكردية" شمال سوريا.



تواصل منـظـمة "ي ب ك/ بي كا كا" الإرهـ.ابـ.ـية حفر الأنـفـ.اق في مناطق سيطرتها قرب الحدود التركية، شمالي سوريا.

وأفادت مصادر محلية ، أن عناصر المنـظـ.ـمة عادوا مؤخرا، إلى حفر الأنـفـ.ـاق قرب الحدود مع تركيا بعد أن انخفض مستوى العمل فيها جزئيا إثر عملية "نبع السلام"، التي أطلقها الجـيـ.ـش التركي في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وأوضحت المصادر، أن المنـظـ.ـمة الإرهـ.ـابية تقوم حالياً بحفر الأنفاق شمالي وغربي مدينة القامشلي بريف الحسكة، وذكرت أن عناصر المنظمة أغلقوا الخميس، الطريق الواصل بين مدينتي القامشلي وعامودا لمدة 24 ساعة، بسبب أعمال الحفر.

وأشارت المصادر إلى أن حفر الأنفاق يتواصل كذلك في محيط مدينة كـ.وباني بمحافظة حلب، إضافة إلى أن عناصر المنـظـمـة يعملون على زراعة ألغام في القرى المحيطة بالمدينة.

ولفتت المصادر أن عمليات الحفر الجديدة تهدف لتوسيع شبكة الأنفـ.اق الموجودة في مناطق سيطرة المنـ.ـظمة الإرهـ.ابية التي بدأت بحفرها منذ سنوات.

ويأتي ذلك على الرغم من الاتفاقات التي عقدتها تركيا مع كل من روسيا والولايات المتحدة والقاضية بانسـ.ـحاب عـنـاصر المنظمة حتى مسافة 32 كيلو متر من الحدود.

وكانت "ي ب گ" قد حفرت خلال السنوات الماضية شبكات من الأنـفـ.اق في مدينة رأس العين بريف الحسكة ومدينة تل أبيض بريف الرقة، والعديد من المناطق الحدودية مع تركيا، فيما لم تنجح هذه الأنفـ.اق في إعاقة تقدم قوات الجـيـ.ـش الوطني السوري والجـيـ.ـش التركي ضمن عملية "نبع السلام"، حيث سيطرت تلك القوات على مناطق واسعة من ريفي الحسكة والرقة، بينها مدينتي رأس العين وتل أبيض.


شاهد الفيديو … 



. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

اقرا ايضا … 

 تصريحات خـطـيرة لـقائد قـ.وات سوريا الديمقراطية "الاكـ.راد" حول تركيا ، هل تعلن عن حـ.رب جديدة.


قال مظلوم عبدي الـقـ.ائد الـعـام لقـ.وات سوريا الديمقراطية، الجمعة، إن القـ.وات التركية لا تملك مقوّمات تساعدها للبقاء لفترة أطول في المناطق التي احتلتها في شمال شرقي سوريا.


جاء ذلك في استضافة متلفزة للـقائـ.د الـعـام لقوات سوريا الديمقراطية في ملتقى مهـجـ.ري منطقة سري كانيه (رأس العين) تحت شعار “باقون وعائدون” في مدينة الحسكة.


وأضاف “عبدي” أن مدى بقاء القـ.وات التركية وفـصـ.ائلها المـسـلحة مرتبط بمدى تعزيز قدرة قـ.وات سوريا الديمقراطية العـسـكـ.رية لاستعادة المنطقة بمساندة سكان المنطقة وصمودهم.”


وأشار إلى أن أهالي سري كانيه (راس العين) اجتازوا امتحاناً صعباً للغاية وسيتمكنون مرة أخرى للعودة إلى ديارهم كما اجتازوا سابقاً مراحلاً صعبة في أحداث عام 2012.


وحضر الملتقى مهـجّـ.رون من مدينة سري كانيه بالإضافة إلى ممثلين عن التـحـ.الف الدولي وقـ.وات سوريا الديمقراطية ومسؤولين في الإدارة الذاتية.


وحول أهمية الملتقى قال الـقـ.ائد العام لـقـ.وات سوريا الديمقراطية إن مخرجاته ستكون أرضية لعودة الـمـهـجرين لـأرضهم واستعادة أملـاكهم مرة أخرى.”

وفي وقت سابق طالب الـقـ.ائد العام لـ”قـ.وات سوريا الديمقراطية” الـتـحالف الدولي، بمـكـ.افحة التـطـ.رف ودعم الاستقرار والاقتصاد، في المناطق التي طُرد منها تنـظـ.ـيم “داعـ.ـش” شمالي وشرقي سوريا، الواقعة تحت سيطرة “قـسـد”

ونشر “عبدي” تغريدة في حسابه بموقع “تويتر”، قال فيها: “سيجتمع التـحـ.الف الدولي ضد داعـ.ش غداً لمناقشة إلحاق الهزيمة الدائمة لـداعـ.ش. لضمان تحقيق النصر المستدام، يجب ألا ننسى أن عشرات الآلاف من النساء والأطفال ومـقاتـ.لـي داعـ.ـش لا يزالون في مخيمات ومراكز الاحتجاز في شمال وشرق سوريا”.

وأضاف: “ندعو الـتـحالف إلى المساعدة في إعادة هؤلاء الأشخاص إلى بلدانهم الأصلية، ودعم برامج التعليم ومكافحة التـطـ.رف، وكذلك دعم الاستقرار والانعاش الاقتصادي في المناطق المحررة لمعالجة الأسباب الجذرية للتطرف”.

وأعلنت “قـسـ.د” في 23 آذار/ مارس عام 2019، القضاء على آخر معاقل التنظـ.يم  في منطقة البـ.ـاغوز بريف دير الزور، بدعم مباشر من التـحـ.ـالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، إلا أن المنطقة ما زالت في حالة من الفوضى نتيجة سياسات “قـسـ.د” وظهور خلايا التـنـظـيم” مجدداً.

google-playkhamsatmostaqltradent