recent
أخبار ساخنة

قـ.ـوات الامـ.ـن الروسية تعـ.تقل اكتر من 30 شخصاً من جمـ.اعة "التـ.وحيد والجـ.هاد" حسب مزاعمها. شاهد الفيديو…

قـ.ـوات الامـ.ـن الروسية تعـ.تقل اكتر من 30 شخصاً من جمـ.اعة "التـ.وحيد والجـ.هاد" حسب مزاعمها. شاهد الفيديو …



أعلنت هيئة الأمـ.ن الفدرالية الروسية اعتـ.قال عشرات الأشخاص في موسكو وعدد من مناطق البلاد، بتهمة الانـ.تماء لتنـ.ظيم "كتـ.يبة التـ.وحيد والجـ.هاد" المدرجة على قائمة الجمـ.اعات الإرهـ.ابية في البلاد.

وأكدت هيئة الأمـ.ن الفدرالية، اليوم الأربعاء، أن عمـ.لية خاصة أجـ.رتها بالتعاون مع وزارة الداخلية والحـ.رس الروسي في العاصمة موسكو ومدينة نوفوسيبيرسك ومقاطـ.عتها، وكذلك في مدن ياقوتسك وكراسنويارسك وكانسك بمنطقة سيبيريا، أسفـ.رت عن اعتـ.قال 31 عضوا في التنـ.ظيم المحـ.ظور المذكور، بينهم قيـ.ادات.

وذكرت الهيئة أن هؤلاء الموقـ.وفين كانوا يعملون على تجـ.نيد عنـ.اصر جدد لتنـ.ظيمهم وإرسالهم إلى مناطق نزاعـ.ات مسـ.لحة، بالإضافة إلى تمويل مسلـ.حين في سوريا، والتحـ.ريض على ارتگـ.اب جـ.رائم ذات طث.ابع إرهـ.ابي.

ولفتت الهيئة إلى أن المحث.ققين صادروا خلال العملية مواد أدبية دينية محـ.ظورة وفيديوهات ترويـ.جية، بالإضافة إلى أجهزة اتصال ووسائط إلكترونية وبيانات إلكترونية، مشددة على أن التحـ.قيقات لا تزال متواصلة.

وسبق أن أعلنت هيـ.ئة الأمـ.ن الفدرالية الروسية في 18 أغسطس الجاري عن اعتـ.قالها خلية تضم خمسة عنـ.اصر لـ"كتـ.يبة التـ.وحيد والجـ.هاد" في القرم.

شاهد الفيديو … 



. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

اقرا ايضا … 

قسـ.م على "القـ.رآن" لمـ.نع الدخـ.ول على المـ.واقع المحـ.ضورة اثناء التقـ.ديم لترگـ.يب بوابة انتـ.رنت في "تركمانستان". تعرف على تفاصيل …


أصبح القسـ.م على القـ.رآن الكريم الطريقة الوحيدة لحصول المواطن على اشتراك منزلي في شبكة الإنترنت في تركمانستان، وذلك بسبب مخـ.اوف السلـ.طات من لجوء المستخدمين إلى استخدام الشبـ.كات الافتـ.راضية الخاصة لزيارة المـ.واقع المحـ.ظورة.

وأكد مستخدمو الإنترنت في دولة تركمانستان أنهم مجبرون على القسم على القـ.رآن الكريم بعدم استخدام الشبـ.كات الخاصة الافتراضية "في بي أن" خلال التسجيل للتزود بشبكة إنترنت على مستوى منازلهم.

وأفادت وسائل إعلام أن ضابـ.طا في وزارة الأمـ.ن القـ.ومي كان يطلب من كل مستخدم للإنترنت بالقـ.سم على القـ.رآن أنه لن يستخدم الشبـ.كات الافتراضية الخاصة.

ولسنوات لم تتردد السلطات في تركمانستان في حـ.جب العديد من المـ.واقع، بما في ذلك فيسبوك ويوتيوب وتويتر، بالإضافة إلى المـ.واقع التي تقدم خدمات الشبكة الافتراضية الخاصة، واعتـ.قـلت الشـ.رطة الأشخاص الذين قاموا بتثبيت مثل هذه الخـ.دمات على هواتـ.فهم المحمولة.

وتعدّ تركمانـستان واحدة من أسوأ دول العالم من حيث الرقابة على الإنترنت، إلى جانب بيلاروسيا والصين وإيران وكوريا الشمالية وسوريا، وفقًا لتقرير نشر الأسبوع الماضي من قبل موقع "كومباريتك"، وهو موقع يقدم معلومات عن الأمـ.ن السيبراني والخصوصية على الإنترنت.

google-playkhamsatmostaqltradent