recent
أخبار ساخنة

"ارواح الاطفال الممـ.زقة" ، إذا كانت الحـ.رب مـ.روعة للكبار، فما مقدار الضـ.رر الذي تلحـ.قه بأرواح الأطـ.فال؟

"ارواح الاطفال الممـ.زقة" ، إذا كانت الحـ.رب مـ.روعة للكبار، فما مقدار الضـ.رر الذي تلحـ.قه بأرواح الأطـ.فال؟



الصـ.حفي الالماني "مارسيل ميتلسيفن" رافق عائلة سورية في حلب منذ العام 2013 حتى وصلوا إلى ألمانيا في أبريل/نيسان من العام 2016.


أبو علي(أحمد) وزوجته هالة لديهما ثلاث بنات، هيلين وفرح وسارة بالإضافة لابنهما محمد، كان أبو علي قـ.ائد كتيـ.بة من الجـ.يش السوري الحـ.ر في حلب وقرر مع زوجته وأطفاله أنهم جميعًا يريدون البقاء معًا. 

كانوا يعيشون في أحد المنازل على الخـ.طوط الأمامية التي فر منـ.ها الناس بعد الضـ.ربات الجـ.وية لجيـ.ش الأسـ.د، حتى اختـ.طف والدهم من قبل تنـ.ظيم "داـعـ.ش" الإرهـ.ابي.


اشـ.تد الإقتـ.تال في حلب، لذلك قررت هالة الأم، الفـ.رار مع أطفالها، بدون الأب، إلى تركيا أولاً ثم إلى ألمانيا. 

كان مارسيل ميتلسيفن معهم بالكاميرا، هـ.اربًا من حلب عبر مخـ.يم للاجئـ.ين إلى تركيا، إلى ألمانيا. 


تم ترشيح الفـ.يلم الوثـ.ائقي "وطـ.ني - موطني" لجـ.ائزة الأوسگـ.ار في عام 2017.


الفيلم يتخـ.لله الكثير من الاحاسـ.يس، كقـ.صة ناجـ.ين من المقـ.تلة السورية التي خلـ.فها نظـ.ام بشار الأسد بعد الانتـ.فاضة الشعـ.بية ضده في العام 2011.

مرت العائلة بأقـ.سى الظـ.روف الإنسانية ككل من كانوا في حلب، بيد أنهم وصلوا بر الأمان ويأملون بسماع اخبار طيبة عن والدهم.

الفيلم موجود على اليوتيوب والفيلم عربي ومترجم بالالماني.

مقطفات من الفيلم … 




google-playkhamsatmostaqltradent