recent
أخبار ساخنة

اتهام الفلاحين بادلب بانهم يخـ ـلقون ازمه بسبب تربية الابقار والدواجن ...........تابع تفاصيل ما حدثـ

 اتهم رئيس غرفة زراعة دمشق وعضو مجلس إدارتها عمر الشالط، اتحاد الفلاحين التابع للنظام، باختلاق أزمة الأعلاف أمام مربي الأبقار والدواجن، من خلال عدم استيراد الأعلاف.

 إلى أن أموال اتحاد الفلاحين التابع للنظام تصل إلى نحو 7 مليارات ليرة، والغرف الزراعية إلى مئات الملايين من الليرات وهي مجمدة في البنوك، وباستطاعتهم سحب هذه الأموال واستيراد الأعلاف وتوزيعها على المربين.



مؤسسة الأعلاف ترفع أسعار موادها بين 16 و60 بالمئة

وأضاف أنه في حال استيراد الأعلاف من قبل اتحاد الفلاحين سيمنعون التجار المستوردين للأعلاف من التحكم بأسعارها وتوزيعها، والذي سيؤدي إلى انخفاض في أسعار مشتقات الحليب والدواجن.

وختم رئيس غرفة زراعة دمشق بالقول إن "الكثير من الشكاوى الواردة إلى غرفة الزراعة من المزارعين ومربي الأبقار والدواجن سببها ارتفاع أسعار الأعلاف، واضطرارهم لبيع أبقارهم، وتوقيف مشاريعهم".

يذكر أن المؤسسة العامة للأعلاف رفعت خلال شهر تموز الماضي أسعار مبيع المواد العلفية لمربي الثروة الحيوانية ولجميع القطاعات (عام - خاص - تعاوني) بنسبة تتراوح بين 16 و60 في المئة.


وسبق أن أكد عضو لجنة مربي الدواجن أن رفع سعر مادتي النخالة والجاهز حلوب شكل عبئا إضافيا على مربي المواشي، مؤكدا أن هذا الارتفاع سيؤدي إلى ارتفاع أسعار الأبقار والأغنام ومنتجاتهما، ومشيرا إلى أن مؤسسة الأعلاف تحولت إلى تاجر باعتبارها تقوم ببيع المقنن العلفي بأسعار متقاربة مع أسعار التجار.

وتوقع معاون رئيس الشؤون الصحية والاستشاري في صحة ورقابة اللحوم مروان عزي، منتصف تموز الماضي، بدء انهيار قطاع الدواجن بعد رفع حكومة النظام أسعار الأعلاف والمحروقات.

مربو الدواجن: السبب الرئيسي لارتفاع أسعار الفروج ازدياد خسائر المربين

وكان وزير الزراعة في حكومة النظام محمد حسان قطنا قال، في حزيران الماضي، إن مشكلة أسعار الدواجن بدأت مع "تأثر ارتفاع أسعار الأعلاف نتيجة لارتفاع سعر الصرف واستغلال التجار الوضع وبيع الأعلاف بأسعار عالية الأمر الذي انعكس على ارتفاع تكاليف الإنتاج".

وتستمر الأزمة الاقتصادية في مناطق سيطرة النظام بالاتساع، حيث يعاني المواطن من أزمة مالية، في ظل ارتفاع جنوني للأسعار وقلة فرص العمل وعدم تناسب الدخل مع المصروف.

google-playkhamsatmostaqltradent