recent
أخبار ساخنة

ما علاقة خط الغاز العربي بتهجير اهالي درعا ومطالبهم الخروج خارج سوريا. تعرف على اسباب..

 ما علاقة خط الغاز العربي بتهـ.جير اهالي درعا ومطالبهم الخروج خارج سوريا. تعرف على اسباب..




خطّ الغاز العربي هو خطّ أنابيب لتوزيع الغاز الطبيعي في الشرق الأوسط، بطول 1200 كيلومتر ويتّجه من الجنوب نحو الشمال، ويهدف إلى توزيع الغاز المصري والإسرائيلي عبر المشرق إلى أوروپا، وربّما إلى العراق.

يبدأ الخط من مدينة العريش في سيناء المصرية لينتهي في خطّ نابوكّو عبر الوصلات الرئيسة في حمص السورية وطرابلس اللبنانية وكلّس التركية. عابراً محطّات في العقبة وعمّان ورحاب ودير علي ودمشق وبانياس وحلب، وهكذا نرى أنّ محطّاته تتناصفها الأردن وسوريا.

أُقرّ تنفيذ المشروع سنة 2003 ومذّاك تحاول الشركات الروسية السيطرة على الخط لمنافسة خطّ نابوكّو والسيطرة على جزء من مشروعه، وهو خط تركي-نمساوي لنقل الغاز الطبيعي من أذربايجان وجورجيا وإيران إلى أوروپا عبر تركيا ورومانيا وبلغاريا وهنگاريا. وكان هذا الخطّ هو أحد أسباب الحرب الأذربايجانية-الأرمينية الأخيرة، والتي انتهت هذا العام باتفاق سلام دائم.


مالكي خطّ الغاز العربي المعلنة أسمائهم هم شركات: EGAS, ENPPI, PETROGET, GASCO, SPC

 • شركة EGSA هي المصرية القابضة للغازات الطبيعية، تأسّست سنة 2001، وتملكها وزارة البترول والثروة المعدنية المصرية. وهي صاحبة فكرة المشروع.

 • شركة ENPPI هي الهندسية للصناعات البترولية والكيماوية، تأسّست سنة 1978 وتملكها الهئية المصرية العامة للبترول، وهي شركة خدمات هندسية.

 • شركة PETROGET وتسمّى كذلك petrojet هي شركة مصرية تأسست سنة 1975 وتعمل كمقاول عام لشركات قطاع البترول المصري.

 • شركة GASCO هي الشركة المصرية للغازات الطبيعية، تأسّست سنة 1997 وتملكها شركة EGSA. وهي شركة توزيع وتسويق الغاز الطبيعي.

 • شركة SPC هي شركة السورية للنفط، تأسست سنة 1974 وتملكها وزارة البترول والثروة المعدنية السورية

وكانت هذه هي القائمة المعلنة لمالكي خطّ الغاز العربي، لكن في تفاصيل عقود التنفيذ خبايا أكثر أهمّيّة. 

إذ نقرأ مثلاً في أسماء الشركات التنفيذية في سوريا اسم شركة ستروي ترانس غاز OAO Stroytransgaz وهي شركة روسية تملكها شركة غازپروم Gazprom الروسية هي الأخرى (1)(2). وكانت تأسّست شركة ستروي ترانس غاز سنة 1990 في موسكو وهي شركة خاصّة يملكها الملياردير الروسي-الأرمني غينادي تيموشينكو Геннадий Тимченко وهذا الرجل كان مهندساً موظّفاً في قطاع النفط الروسي، ثمّ صنع ثروة في فترة الفوضى التي بدأت في فترة انهيار الاتّحاد السوڤييتي سنة 1988 وهرب بأمواله المسروقة إلى فنلاند سنة 1991 ونال مواطنتها، وصار بعدها من أصدقاء ڤلاديمير بوتن Владимир Путин وأناتولي سوبتشاك Анатолий Собчак، مؤسّس روسيا الاتحادية.

شركة ستروي ترانس غاز Stroytransgaz تدير فعلياً مشروع خطّ الغاز العربي، ومشروع غاز الدولفين الخليجي، ومشروع تركستان-الصين للغاز الطبيعي الذي ينقل غاز تركمنستان إلى الصين عبر أوزبكستان وقازاقستان. (3)(4)(5). وعليه فإنّ دماء أبنائكم يا أهل حوران في رقبة غينادي تيموشينكو.

أمّا على الجانب المصري فكانت شركة EGSA قد وقّعت عقد التنفيذ مع شركة EMG وهي شركة غاز شرق المتوسط المصرية، وتملكها شركة “خط أنابيب غاز البحر المتوسط المحدودة” المملوكة بدورها لخمس شركاء، هم أذربايجان وإسرائيل وتايلاند والاتحاد الأوروپي ومصر (6). 

 • من أذربايجان تملك نسبة 28٪ شركة EVSEN ومالكها هو رجل الأعمال التركي علي إڤزين Ali Evsen.

 • من إسرائيل تملك نسبة 25٪ شركة مرهاڤ מרחב ومالكها هو رجل الأعمال الألماني-الأميركي يوسف مايمان יוסי מימן وهو كذلك دبلوماسي من موظّفي الموساد. حصل على الجنسية الإسرائيلية سنة 1971 لتأسيس شركة مرهاڤ التنمويّة.

 • من تايلاند تملك نسبة 25٪ شركة PTT وهي شركة النفط والغاز التايلندية المملوكة للدولة ปตท. تأسست سنة 1977 ومقيّدة في بورصة تايلاند.

 • من الاتحاد الأوروپي يملك نسبة 12٪ تحالف EMI-EGI LP (المبادرة الأوروبية للبرامج الوسيطة) وكانت قد بدأت سنة 2010. وتقف كل من لـِ:

 -• EGI: European Grid Initiative

 -• EMI: European Middleware Initiative

 • من مصر تملك نسبة 10٪ الهيئة المصرية العامة للبترول. 





بكل حال، سنة 2019 بدأ المشروع بنقل الغاز الإسرائيلي عبر منفذي عسقلان والمفرق إلى أجزاء خط الغاز العربي في كلّ من مصر والأردن. بالتالي تحوّل المشروع من خطّ لنقل الغاز المصري إلى سوريا وتركيا، إلى خطّ لنقل الغاز الإسرائيلي إلى مصر وتركيا عبر سوريا. والآن أحد أهمّ عقبات تشغيل الخطّ لقوّات الاحتلال الروسية في سوريا هي العقبة الأمنية في درعا. فصار الحل لتأمين الخطّ هو تهجير أهل المدينة ونفيهم عن سوريا إلى الأردن وإلى تركيا.

نُطرد عن مواطِننا لإثراء جيوب من لا خير فيهم لأولادنا. وكما يحدث في درعا اليوم سيحدث في كلّ مدينة على طول هذا الخط. المهم هو استمرار سيلان الغاز ووصوله إلى زبائنه، أمّا أهل البلد فليس لحياتهم أيّ أهمّية. 

google-playkhamsatmostaqltradent