recent
أخبار ساخنة

الاقتصاد التركي قوي ... قطاع صناعة السيارات في تركيا حاز على المركز الأول بأعلى قيمة صادرات

الاقتصاد التركي قوي ... قطاع السيارات في تركيا حاز على المركز الأول بأعلى قيمة صادرات 



بحسب آخر احصائية لمجلس المصدرين حول الاقتصاد التركي كان قطاع صناعة المركبات في المركز الأول محققاً بذلك أعلى قيمة صادرات في تركيا . 


فإن عوائد صادرات قطاع صناعة المركبات حقق مليارين و530 مليونا و317 ألف دولار، خلال نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي .


وأشارت أن صادرات المواد الكيمـ.ـيائية تبعت المركبات في المرتبة الثانية من حيث القيمة بعوائد بلغت مليارين و397 مليونا و369 ألف دولار .


إقرأ أيضاً : 

وصول الفريق الأيرلندي لإعادة توطين اللاجـ.ئين السوريين  إلى الأردن....


وصل فريق من برنامج حماية اللاجئين الأيرلندي إلى الأردن اليوم الأحد لإجراء مقابلات مع ما يصل إلى 300 لاجئ من سوريا ، من المتوقع أن يأتوا إلى أيرلندا بحلول نهاية هذا العام ، وسيناقش الفريق شكل الحياة في أيرلندا والمعايير الثقافية مع اللاجئين.. 


وقال المتحدث باسم وزارة الطفولة والمساواة والاندماج والشباب: "سيجري الفريق مقابلات مع 300 شخص من مجموعات عائلية بهدف منح وضع اللاجئ وإعادة التوطين في أيرلندا". 


"تم اختيار العائلات من قبل مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين "على أساس معايير الضعف" ، كما سيتم إجراء مقابلات معهم من قبل أفراد الشرطة الوطنية الإيرلندية

" الغاردا" قبل منحهم تصاريح بالسفر إلى أيرلندا.


ومن المتوقع أيضًا أن يصل رودريك أوغورمان ، وزير الطفولة والمساواة والاندماج والشباب إلى الأردن للمشاركة بهذه العملية ، والتي ستستغرق حوالي أسبوعين.


الجدير بذكره أنه بعثة مماثلة أجرت نفس المهمة في بيروت بلبنان خلال شهر أيلول/سبتمبر الماضي.... 




زار وزير الخارجية والدفاع الايرلندي سيمون كيفوني مرفأ بيروت، بحضور وزير الاشغال العامة والنقل اللبناني الدكتور ميشال نجار والقنصل الايرلندي في لبنان، حيث استقبلهم الرئيس المدير العام لمرفأ بيروت السيد عمر عيتاني.

وعاين الوزير الايرلندي موقع الانفـ.جار الهائل الذي تعرض له مرفا بيروت العام الماضي، معربا عن وقوف بلاده الى جانب لبنان والاستعداد لتقديم المساعدة له.

وقال الوزير نجار: “كنا في استقبال الوزير كيفوني والوفد الايرلندي، واجرينا جولة تفقدية للمرفأ، وتطرق الحديث الى الكارثة التي حلت بلبنان منذ ما يقارب السنة، واعربوا عن تعاطف الدولة والشعب الايرلنديين مع الشعب اللبناني وعن رغبتهم في المساعدة بأي طريقة ممكنة.

وطلبوا منا اصطحابهم في جولة لتفقد موقع الانفـ.جار، ثم اتينا الى محطة الحاويات، واطلعوا على كل التفاصيل حول الاعطال ومدى الدمار وامكان وجود خطة مستقبلية لاعادة اعمار المرفأ”.




أضاف: “كذلك سألوا عن موضوع التحقيق الجاري حول الانفجار فأبلغناهم بأنه موضوع قضائي يتعلق بالمحقق العدلي الذي سيتخذ القرار الظني”.

وشكر نجار “ايرلندا وكل الدول التي تبدي الاهتمام بلبنان”، وقال: “نأمل ان نستعيد دعم العالم وثقته بلبنان من خلال تشكيل حكومة جديدة تنجز العديد من الاجراءات وتدعم الشفافية والاصلاحات المطلوبة، حتى تعود ثقة المجتمع الدولي بلبنان حكومة وشعبا لنتلقى المساعدات المطلوبة كي ننهض من هذه الكبوة”.



google-playkhamsatmostaqltradent